الاتحاد يندد على اثر اقدام العدو الصهيوني على اغلاق المسجد الاقصى

على اثر اقدام العدو الصهيوني على اغلاق المسجد الاقصى واستباحة باحاته في سابقة خطيرة تعد الاولى من نوعها منذ احتلال مدينة القدس الشريف سنة 1967 فان الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري يعبر عن :

  • تنديده الشديد بهذا التصعيد ويعتبر ان ما اقدم عليه الكيان الصهيوني انتهاكا صارخا وخرقا ظالما لكل المواثيق والتعهدات الدولية واعتداءا فاضحا على حقوق المسلمين عامة وحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق بصفة خاصة واساسا حقه في ممارسة شعائره الدينية .ويؤكد في هذا الاطار ان هذا التصرف يعتبر جريمة ترتكب في حق الانسانية وضربا لحرية المعتقد . 
  •  تضامنه الكامل مع الاشقاء الفلسطينيين و رفضه التام للاجراءات العدوانية والعنصرية التي لا تتورع سلطات الاحتلال الصهيوني في اتخاذها باعتبارها عملا اجراميا يتعارض مع القيم والاعراف الانسانية ويدمر المساعي العربية والدولية لاحياء عملية السلام. 
  • يجدد مناصرة الفلاحين والبحارة التونسيين ومساندتهم للقضية الفلسطينية العادلة ووقوفهم الثابت والمبدئي الى جانب اشقائهم الفلسطينيين ودعمهم الكامل لنضالهم ورفضهم القاطع لكل اشكال التطبيع مع العدو الاسرائيلي