إعلام و إتصالبيانات

تضامنا مع الصحفيين التونسيين

تضامنا مع الصحفيين التونسيين باعلان اليوم الجمعة 2 فيفري 2018 يوم غضب للصحافة التونسية فان الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري يؤكد على ما يلي :

  •  إن الشعب التونسي متمسك بحرية الصحافة والتعبير لأنها تعتبر من أهم مكاسب ثورة الحرية والكرامة التي ضمنها الدستور 
  •  يشد على ايدي الصحافيين في نضالهم من اجل ترسيخ مبدأ حرية التعبير وحرية الصحافة نصا وممارسة في إطار الالتزام بروح المسؤولية واحترام اخلاقيات المهنة
  •  تنديده بما يتعرض اليه عديد الصحافيين من تضييقات وما يواجهونه من قمع مادي ومعنوي .
  •  يعتبر حرية الصحافة أهم ضمانة لترسيخ الديمقراطية ودفع التنمية ومكافحة الفساد.

مقالات ذات صلة