على اثر العملية الارهابية التي استهدفت تشكيلة الجيش الوطني

اثر العملية الارهابية الغادرة التي استهدفت امس الاثنين 29 اوت 2016 تشكيلة من الجيش الوطني كانت تقوم بتامين اشغال تعبيد طريق بجبل سمامة من ولاية القصرين والتي ادت الى استشهاد ثلاثة من جنودنا البواسل وجرح 9 منهم فان الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري :

  • – يتقدم باحر التعازي الى عائلات الشهداء ويرجو الشفاء العاجل للجرحى 
  • – يؤكد تضامنه القوي مع مؤسساتنا العسكرية والامنية وتقديره الكبير للتضحيات الجسيمة التي يبذلها ابناؤها من اجل الذود عن الوطن وحماية حدوده والتصدي لكل الاعتداءات الارهابية الماكرة
  • – يشدد على ان الارهاب لم ولن يكون له موطئ قدم ثابت في تونس التي ستنجح باذن الله في القضاء على هذه الافة الدخيلة واستئصالها من جذورها وذلك بفضل وحدة شعبها وتضامن وتكاتف كافة مكونات مجتمعنا لاننا كلنا معنيون بحتمية المشاركة في هذه المعركة وكسبها