قرارات اللجنة المشتركة 5 زائد 5 بين الحكومة و الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري

قرارات للنهوض بالفلاحة لتحقيق دخل أفضل للفلاح وإرساء الامن الغذائي لتونس
  •  إحداث صندوق الجوائح لجبر الأضرار الفلاحية ومساعدة الفلاحين لأول مرة منذ الاستقلال
  •  دعم المجامع المائية والترخيص بصفة استثنائية في إحداث وتهيئة وتجهيز آبار داخل المناطق السقوية
  •  مراجعة تطبيق التعريفة المزدوجة لمياه الري خلال فترة التقسيط
  •  تخصيص خط تمويل خاص بالقروض الموسميّة في حدود 50 م.د بعنوان الموسم الحالي
اشغال اللجنة المشتركة خمسة زائد خمسة (5+5 ) بين وفد من الحكومة ووفد عن الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري تحت اشراف رئيس الحكومة يوسف الشاهد. وتمخّضت عن الجلسة جملة من القرارات التحفيزية المهمّة التي تأتي لمزيد النهوض بالفلاحة التونسيّة في سبيل تحقيق الامن الغذائي وتحسين أوضاع الفلاحين وتيسير ظروف عملهم، من خلال دعمهم في كلّ مراحل الإنتاج، وقد جاءت أبرز القرارات كالتالي:
1- بخصوص قطاع الموارد المائية :
على المدى القصير :
  •  تشغيل طاقة التحويل القصوى من سد سيدي البراق إلى سد سجنان إلى قنال مجردة الوطن القبلي بطاقة 21 مليون م3/ إلى غضون شهر سبتمبر 2017 بكلفة تقدّر 20 م.دـ مع القيام بمتابعة لصيقة لتحديد كلفة التحويل وتوفير التمويلات الضرورية بالتنسيق بين وزارتي الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري ووزارة المالية.
  •  دعوة الشركة التونسية للكهرباء والغاز إلى محو توقيت الدروة لاستهلاك الكهرباء بخصوص هذا البرنامج وإحكام تحديد كلفة ذلك والتي ستحمل على ميزانية الدولة بالتنسيق مع وزارة الطاقة والمناجم والطاقات المتجدّدة.
  •  دعوة المجالس الجهوية للمساهمة في دعم المجامع المائية لخلاص المديرين الفنيين والعملة التابعين لهم.
  •  الترخيص بصفة استثنائية وظرفية في إحداث وتهيئة وتجهيز آبار داخل المناطق السقوية على أن تكون خارج مناطق الصيانة والتحجير للمائدة المائية، وذلك بعد تحديد الشروط الفنية والإدارية ودراسة الملفات حالة بحالة من قبل اللجنان المختصة.
  •  مراجعة تطبيق التعريفة المزدوجة لمياه الري خلال فترة التقسيط، وذلك باحتساب المساحة المروية في القسط القار، مع توفير دعم مالي للمندوبيات الجهوية للتنمية الفلاحية المعنية بهذا الإجراء لتعويض النقص في المداخيل.
  • إعداد الحزمة الفنية الخاصة للحفاظ على الأشجار المثمرة للحدّ من آثار نقس مياه الري.
  •  القيام بحملة إعلامية وتنظيم أيام تحسيسية حول ندرة المياه وترشيد استغلالها.
  •  تحويل الزراعات الاستراتيجية إلى مناطق أخرى.

على المدى المتوسط :

  •  إتمام الدراسة المتعلقة بالتصرّف في مياه الري من قبل المندوبيات.
  •  دراسة تحسين طاقة تحويل مياه أقصى الشمال إلى قنال مجردة الوطن القبلي.
2 – منظومة الألبان :
  •  الترفيع في سعر الحليب ابتداء من غرة أفريل 2017 بـ 60 مليما للتر توزّع مناصفة بين الفلاح والمصنع وتحميل الكلفة على الصندوق العام للتعويض.
  •  تحسين المواصفات التونسية للحليب طبقا للمؤشرات المرجعية لجودة الحليب بأحواض انتاج الألبان، وذلك من خلال إنجاز مشروع تأهيل الضيغات المنتجة للحليب والمتمثل في تركيز التبريد على مستوى الضيعة ودعم مراكز التجميع المنخرطة في هذا البرنامج بمنحة خصوصيّة في حدود 10 مليمات / لتر حليب مبرد ومصنع.
  •  التسريع في تفعيل القرارات المتخذة سابقا لتسوية الوضعية المالية لمصنع التجفيف ومركزيات الحليب وإصدار الأمر المتعلق بالمنحة الجزافية لتجفيف الحليب المصنع محليّا.
  •  مواصلة دعم تصدير الحليب بعنوان سنة 2017 وذلك في حدود 115 مليما للتر الحليب نصف الدسم المصدر و200 مليما للتر الحليب كامل الدسم.
  •  التسريع بإصدار القرار المتعلق بمنحة الخزن لسنة 2016.
3 ـ قطاع الصيد البحري :
  •  الموافقة على الخطة المقترحة لدعم تسويق سلطعون البحر بالداخل والخارج بعنوان سنة 2017 بكلفة 2725 أ.د بهدف ضمان توازن القطاع.
  •  دعوة وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري إلى عرض ملف متكامل حول قطاع البحري على مجلس وزاري مضيّق في أحسن الآجال.