لمحة تاريخية

   المراحل التاريخية ما قبل الاستقلال

  • الحجرة الشورية الأهلية للمصالح الفلاحية بشمال المملكة التونسية   21 جانفي 1920 

تأسست في 21 جانفي 1920 و كانت أول شكل من اشكال التنظيم النقابي للفلاحين في تونس و ضمت بالخصوص كبار الفلاحين بجهات الشمال التونسي وكان دورها استشاريا.

وقد تولى رئاستها السيد الطاهر بن عمار خلال المدة المتراوحة بين 1920-1950 و هي الفترة الفعلية لوجودها.
و ينص قانونها الأساسي على إنارة الحكومة فيما يتعلق بشؤون الفلاحة المحلية و مساعدتها على تعصير هذا القطاع و لعبت دور الوسيط بين الفلاحين التونسيين و المعمرين الفرنسيين.

  • جمعية الفلاحين التونسيين  26 ديسمبر 1928 

تأسست أول منظمة مهنية للفلاحين التونسيين وهي جمعية الفلاحين التونسيين تحت الرئاسة الشرفية للطاهر بن عمار في حين تحمل الرئاسة الفعلية السيد علي بالحاج الذي كان فلاحا بجهة تستور و من أهم أعضاء هذه الجمعية عبد الرحمان الباجي و احمد بوزيد و محمد بن عمار و محمد الاصرم…

  • نقابة الفلاحين التونسيين بالجنوب   5 أكتوبر 1936 

تأسست بصفاقس بحضور الهادي شاكر و انتخب رئيسا لها المحامي عبد الرحمان علولو و من ابرز أعضائها حسين بلعج و حسن الفوراتي.

  • جمعية الفلاحين التونسيين  1937 – 1945   

تأسست سنة 1937 و ترأسها احمد بوزيد الذي كان له دور بارز في تأسيس اغلب الجمعيات الفلاحية بالساحل
11 ماي 1945
أعيد تأسيس جمعية الفلاحين التونسيين التي ترأسها علي بلحاج و كانت بمثابة هيكل قيادي أعلى لكل الجمعيات الفلاحية بالبلاد و ذلك في نطاق توحيد العمل النقابي الفلاحي.

  • جامعة الجامعات للفلاحين التونسيين   24 اكتوبر 1945 

تأسست في 24 أكتوبر 1945 و انتخب السيد محمد الصالح بن حمودة رئيسا لها و السيد محسن الفوراتي كاهية رئيس أول و السيد الحبيب المولهي كاهية رئيس ثاني و محي الدين القليبي كاتب عام حيث تولت هذه الجامعة لاحقا بعث اتحادات جهوية.

الجامعة العامة للنقابات الفلاحية التونسية
تأسست في غرة جوان 1946 و ترأسها السيد احمد نجاح.

  • اتحاد القطر التونسي للجامعة العامة للفلاحين

تأسس في ربيع 1947 و أصدر جريدة أسبوعية تحت اسم ” تونس الفلاحية” في غرة مارس 1947 و انعقد المؤتمر التأسيسي لهذا الاتحاد في مارس 1948 تحت وصاية المستعمر الفرنسي.
و لم يكن لهذه التنظيمات الفلاحية بعدا وطنيا و طغى عليها الطابع المحلي و الجهوي بسبب العراقيل التي وضعها المستعمر و عدم تجذرها في الأوساط الفلاحية بكامل تراب الجمهورية̨ حينها قرر عدد من الفلاحين التونسيين الوطنيين تكوين الجامعة العامة للفلاحة التونسية.

  • الجامعة العامة للفلاحة التونسية

تأسست يوم 28 افريل 1947 بمدينة سوسة برئاسة السيد محمود ياسين في مواجهة اتحاد القطر التونسي للجامعة العامة للفلاحين على خلفية تعامله مع المعمرين الفرنسيين ثم عقدت هذه الجامعة مؤتمرا استعجاليا في 13 جوان 1947 بتونس العاصمة و سميت الاتحاد العام للنقابات الفلاحية التونسية و اختير المحامي فتحي زهير رئيسا لها و كان نشاطها محدود جدا.

مهد بروز هذه الهياكل النقابية الفلاحية لتداول فكرة انبعاث هيكل نقابي يوحد الصفوف و الكلمة للدفاع عن الأرض و العرض و الفلاح فكانت هذه الهياكل المحدثة تباعا بمثابة لبنات مكنت من تأسيس ” الاتحاد العام للفلاحة التونسية”

  • الاتحاد العام للفلاحة التونسية

تأسس في 1949 تحت هذا الاسم تتويجا لمحاولات لم الشتات و توحيد الصفوف حتى يتحول الفلاحون قوة ضاربة و رافدا استراتيجيا من روافد الحركة الوطنية.
فتم تكوين هيئة وقتية سنة 1949 أوكلت لها مهمة تنظيم المؤتمر التأسيسي و تكوين اكبر عدد ممكن من الهياكل في الجهات حتى يتم الربط بين الهيئة و الفلاح داخل أعماق ريف البلاد.
ثم تتالت المؤتمرات:
المؤتمر التأسيسي من 11 إلى 13 ماي 1950
المؤتمر الثاني من 23 إلى 25 ماي 1951
المؤتمر الثالث من 24 إلى 26 سبتمبر 1954
في عام 1955 تفاقم الصراع اليوسفي البورقيبي مما أدى إلى انقسام الفلاحين إلى شقين : شق يوسفي حافظ على تسمية الاتحاد العام للفلاحة التونسية و شق بورقيبي و يمثله الاتحاد القومي للمزارعين التونسيين.

و نظرا لصعود القوى البورقيبية للحكم تم اعتماد تسمية الاتحاد القومي للمزارعين التونسيين بشكل رسمي و اعتباره محاورا وحيدا للسلطات العامة باسم الفلاحين .

       المراحل التاريخية بعد الاستقلال

  • الاتحاد القومي للمزارعين التونسيين

ساهم الاتحاد القومي للمزارعين التونسيين في مختلف أوجه الحياة السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية في البلاد إلى أن دخلت تونس مرحلة الاشتراكية التي مهدت لتجربة التعاضد و التي كان لها ارتداد عكسي على الفلاحين مع العلم أن أول مؤتمراته عقدت بتاريخ 16-18 افريل 1959

  • الاتحاد القومي للفلاحة التونسية

عقب فشل تجربة التعاضد حاول الاتحاد مواكبة الأوضاع المستجدة و تبنى تسمية جديدة هي الاتحاد القومي للفلاحة التونسية منذ سنة 1975 بهدف تجاوز الخلافات التي تعيق تقدم الفلاحة و النهوض بأوضاع الفلاحين و تعد تسمية الاتحاد التونسي للفلاحة و الصيد البحري امتدادا لهذه التسمية و استمرارا لجذورها.

  • الاتحاد التونسي للفلاحة و الصيد البحري

بعد سقوط النظام البورقيبي  سنة 1987  تبدلت ملامح السياسة الوطنية و تم التخلي عن بعض المفاهيم التي التصقت بالنظام البورقيبي منها “القومية” و عملت المنظمات و الجمعيات على مسايرة هذا التغيير.
و في مارس 1990 انعقد المؤتمر الأول للاتحاد وفي أكتوبر 1992 تم عقد دورة استثنائية للمنظمة أفرزت تسمية جديدة هي الاتحاد التونسي للفلاحة و الصيد البحري و الذي يوجد مقره المركزي بالعاصمة و يحتكم إلى هيكلة ممتدة على كامل البلاد و يحافظ على نفس التسمية إلى حد هذا اليوم.