ندوة وطنية حول: “ازمة المياه في تونس : اي مستقبل للقطاع الفلاحي ؟

IMG_8781

اعتبارا لما تكتسيه الموارد المائية من اهمية كبرى في الاقتصاد الوطني عموما وفي القطاع الفلاحي خصوصا وبمناسبة احياء الذكرى الثالثة والخمسين للجلاء الزراعي، عقد الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري صباح اليوم الاثنين 8 ماي 2017 ، ندوة وطنية حول: “ازمة المياه في تونس : اي مستقبل للقطاع الفلاحي ؟”

وسلطت هذه الندوة التي افتتحها كاتب الدولة لدى وزير الفلاحة المكلف بالمياه و الصيد البحري عبد الله الرابحي،الضوء على الوضعية الحرجة التي تمر بها فلاحتنا بسبب تراجع المخزون المائي وانعكاساته السلبية على كافة الانشطة وتداعياته الحادة على امكانيات الفلاحين.

كما حاول هذا الملتقى الذي حضره عدد هام من الخبراء والمختصين لفت نظر الراي العام الوطني ومزيد توعيته باهمية المسالة المائية في تونس مما يهدد جديا مصير فلاحينا ومستقبل فلاحتنا وامننا الغذائي