إعلام و إتصالبلاغات

بلاغ

عقد المكتب التنفيذي للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري اجتماعه الدوري اليوم الاربعاء 15 جانفي 2019 بمقر المنظمة الفلاحية .

واستعرض المكتب التنفيذي مستجدات الوضع العام وسير المواسم الفلاحية والاعداد لبرنامج الاحتفال بالذكرى السبعين لتاسيس الاتحاد .

وفي هذا الاطار سجل المكتب التنفيذي انشغاله العميق حيال الوضع الكارثي الخطير الذي تعيشه كل منظومات الانتاج . ولدى توقفه على تداعيات الازمة التي يتخبط فيها قطاع الزيتون والخسائرالجسيمة التي لحقت بالفلاحين بسبب انهيار اسعار الانتاج استعرض المكتب التنفيذي التحركات التي قامت بها مختلف هياكل الاتحاد لانارة الراي العام الوطني بحقيقة الوضع والمقترحات العملية التي تقدمت بها سواء لدى رئاسة الجمهورية او لدى رئاسة الحكومة او على مستوى مجلس نواب الشعب للتخفيف من حدة هذه الازمة على الفلاحين مبديا اسفه لعدم تعاطي الحكومة جديا مع اقتراحاته ومؤكدا مجددا على ان هذه المنظومة لا يمكن ان نؤمن لها المردودية المجزية والديمومة اللازمة الا بضمان حقوق كل الاطراف المتدخلة وفي مقدمتهم الفلاحين باعتبارهم الحلقة الاساسية .

وتقرر عقد الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي الموسع للاتحاد بحضور كافة رؤساء الاتحادات الجهوية والكتاب العامين للجامعات الوطنية وذلك يوم الثلاثاء القادم 21 جانفي الجاري لمزيد تعميق النظر في الوضع الفلاحي العام وفي برنامج التحرك القادم. وسيكون هذا الاجتماع مشفوعا بندوة صحافية .

مقالات ذات صلة